سكس جامد كس الميلفاية هدية عيد ميلاده ونيك ساخن جداً


هذا عيد ميلاد هذا الشاب. شاهده يحصل على أفضل هدية عيد ميلاد على الإطلاق حيث كان كس الميلفاية هدية عيد ميلاده. في هذا اليوم كان عيد ميلاد هذا الفحل، وهو شاب غني، ويعشق السكس الساخن الذي ينتهي بذروة الرعشة والقذف. لم يكن يحتفل بعيد ميلاده وقرر أن يقضي اليوم بمفرده في البيت عندما سمع رنة جرس الباب. ذهب ليفتح الباب ووجد ميلفاية تقف أمامه بملابس سوداء مثيرة وأخبرته أنها هدية عيد ميلاده لهذا اليوم من أعز أصدقائه لكي يصعده. كانت الميلفاية ساخنة جداً وفي منتهى السخونة. بدأ يفكر فيما سيفعله بها في هذه الليلة كيف سيحتفل معها بأولى ساعات عامه الجديد. بدلاً من إطفاء الشمع كالمعتاد قرر أن يحي الثواني الأخيرة على طيازها. جعلها تلتف وحضن مؤخرتها بين يديها وبدأ في صفعها ثلاث مرات على مؤخرتها إحتفالاً بعامه الجديد. وبدلاً من أن يأكل التورتة أختار أن يأكها. حيث جعلها تتعرى تماماً على السرير ونزل ما بين ساقيها يلحس التورتة من على صدرها وما بين ساقيها على شفرات كسها. وهي ردت له الجميل وبدأت تمص زبه المستقيم. وبعد ذلك بدأ ينيكها وجعلها تستدير وتأخذ وضعية الكلبة ليحلس كسها من الخلف ويضاجعها في وضعية الكلب وينيكها بمنتهي القوة والسخونة في كسها الواسع احتفالاً بعيد ميلاده، وهي الشرموطة كانت في منتهى الاستمتاع وتصرخ من المتعة والهيجان على ضربات زبه القوية في كسها.